عقيلة يصل قاعة البرلمان ونواب يحاولون تعطيل الجلسة

وصل رئيس مجلس النواب عقيلة صالح إلى قاعة اجتماع المجلس، حيث شهد محيطها توترًا بسبب تعمد عدد من النواب الحيلولة دون عقد جلسة لتعديل الإعلان الدستوري، والتصويت على منح الثقة لحكومة الوفاق الوطني.

أكد عضو من مجلس النواب، طلب عدم ذكر اسمه، أن بعض النواب الرافضين حكومة الوفاق يحاولون تعطيل انعقاد الجلسة رغم تواجد عدد كبير من النواب في طبرق ما يحقق النصاب القانوني.

وقال إن النائبين عيسى العريبي وطلال الميهوب أغلقا قاعة المجلس وسحبا سجل توقيعات الحضور بقصد منع الجلسة من الانعقاد، في وقت كان فيه رئيس المجلس عقيلة يجتمع مع المبعوث الأممي مارتن كوبلر الذي وصل مدينة طبرق صباح اليوم الاثنين، رفقة النائب الأول لمجلس النواب امحمد شعيب.

وأضاف النائب أن جهود تبذل الآن لتمكين المجلس من الانعقاد، ويجري التشاور لعقد الجلسة في قاعة بديلة.