الزوي يشرح تفاصيل مواجهات 48 ساعة بمحيط مصنع الأسمنت

قال الناطق باسم القوات الخاصة «الصاعقة»، العقيد ميلود الزوي، إن جنودهم يتقدمون بخطى ثابتة بمحيط مصنع الأسمنت، آخر معاقل تنظيم «داعش» بمنطقة الهواري في مدينة بنغازي شرق ليبيا.

وأوضح الزوي لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأحد، أنه خلال اليومين الماضيين اندلعت مواجهات عنيفة بعد اقتحام القوات الخاصة والوحدات المساندة مواقع تحصن التنظيم والتشكيلات المسلحة الموالية له عقب توجيه ضربات جوية من قبل المقاتلات الحربية التابعة لسلاح الجو الليبي.

وتابع الزوي، أن المعارك دارت بكافة المحاور بمنطقة الهواري بعد عملية التفاف من جهة الكاوة الواقعة خلف مصنع الأسمنت تزامنًا مع تقدم القوات الأخرى من جهات مختلفة، وضيقت القوات الخناق على مقاتلي تنظيم «داعش» والموالين له، وتمت السيطرة على عدة مواقع استراتيجية جديدة.

وأضاف قائلًا: «إن الجيش فقد خلال المعارك ستة شهداء للواجب وخمسة وعشرين جريحًا»، لافتًا إلى «أن القوات الخاصة فقدت القائد الميداني رئيس عرفاء توفيق عبد الكريم الحاسي، والجندي أحمد فايز ضيف الله الملقب بأحمد سلول، والجندي عيد محمد عبد السلام الجلالي، الذي فقد إحدى يديه واستمر يحارب التنظيمات الإرهابية بيد واحدة، بالإضافة إلى سقوط ستة جرحى في الاشتباكات المسلحة، التي لا تزال مستمرة».

وأفاد الزوي بأن تنظيم «داعش» حاول التصدي لتقدم الجيش بعمليتين انتحاريتين، الأولى انفجرت ولم تصب أحدًا، والثانية انفجرت في تجمع للجيش وقُتل فيها شهيد الواجب الجندي فارس أحمد عوض الحاسي التابع للآليات العسكرية وجُرح سبعة جنود آخرين حالاتهم بين «البسيطة» و«المتوسطة».

المزيد من بوابة الوسط