الدايري متفائلاً: الأيام القليلة المقبلة ستشهد تقدمًا ملحوظًا في طبرق

أكد وزير الخارجية بالحكومة الموقتة، محمد الدايري، أن الأيام القليلة المقبلة في طبرق ستشهد تقدمًا ملحوظًا في استكمال الإجراءات التي نص عليها الاتفاق السياسي الليبي.

وقال محمد الدايري، في تصريح خاص إلى وكالة «سبوتنيك»: «إنني على ثقة بأن هيئة رئاسة مجلس النواب المتمثلة بالرئيس عقيلة صالح والنائب الأول محمد شعيب والنائب الثاني أحميد حومة سترتقي إلى مستوى المسؤوليات الوطنية العليا الملقاة على عاتقها، بما يلبي طموحات شعبنا الليبي في الاستقرار السياسي وتصحيح الأوضاع الاقتصادية الصعبة ودرء خطر الإرهاب الأسود الزاحف على أهلنا وأشقائنا في دول الجوار».

ورفض مجلس النواب، اليوم الثلاثاء، القرار الذي أصدره الاتحاد الأوروبي بتوقيع عقوبات على رئيس المجلس عقيلة صالح عيسى، مطالبين البرلمان الأوروبي بإلغاء القرار واحترام السيادة الليبية وإرادة نوابه وعدم التدخل في الشأن الليبي.

واعتبر النواب «أن مثل هذه الأفعال والتصرفات والتلويح بالعقوبات تقوِّض جهود السلام، ولا تساعد على بناء أو إنتاج التوافق الذي نطمح إليه، والذي نحرص عليه أكثر من الجميع، ولطالما كان الرئيس حريصًا على المصلحة العليا للدولة الليبية، في إنجاح حوار ليبي يقود إلى المصالحة الوطنية، لهذا انفتح على الجميع حرصًا منه على إنجاح التوافق الحقيقي دون إقصاء لأحد».

المزيد من بوابة الوسط