الجزائر ترحب بوصول «الرئاسي» طرابلس وتعتبره بداية للمصالحة

رحبت الجزائر في أول تعليق لها على وصول المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني إلى طرابلس وقالت على لسان ناطق باسم خارجيتها، «هذا الأمر من شأنه فتح الباب واسعا أمام المصالحة الوطنية في البلاد».

وأضاف ناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية الجزائري، اليوم الجمعة، أن «الجزائر تشيد بوصول المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق إلى طرابلس وتعتبر أن استلام مهامه بالعاصمة الليبية يشكل خطوة حاسمة في مسار تنصيب الهيئات وفقا للاتفاق الموقع عليه في 17 ديسمبر 2015 وفي عودة السلام والاستقرار في هذا البلد الجار».

وأوضح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية وفق ما نقلت وكالة «الأنباء الجزائرية»، قائلا «هذا الأمر من شأنه فتح الباب واسعا أمام المصالحة الوطنية التي تقوم عليها وحدة ليبيا الوطنية والترابية».

المزيد من بوابة الوسط