الكوني لـ بان كي مون: المجلس الرئاسي سيكون في طرابلس خلال ساعات

أكد نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، موسى الكوني، خلال لقاء جمعه بالأمين العام للأمم المتحدة أنه «خلال ساعات سينتقل المجلس الرئاسي إلى العاصمة طرابلس، الأمر الذي يؤسس لخطوة مهمة نحو تنفيذ الاتفاق السياسي، استجابةً لانتظارات الشعب الليبي بكل أطيافه».

والتقى الكوني الأمين العام للأمم المتحدة أمس الاثنين في تونس، حيث ناقش الجانبان جهود حكومة الوفاق بشأن تنفيذ الاتفاق السياسي وإرساء دعائم الدولة في ليبيا وبداية عمل الحكومة الشرعية من العاصمة طرابلس.

وقال مصدر من المجلس الرئاسي لـ«بوابة الوسط» أن الكوني أوضح لـ بان كي مون أن جهودًا أمنية وسياسية وظفت لإتمام انتقال المجلس الرئاسي إلى العاصمة طرابلس، داعيًا الأطراف كافة للالتحاق بهذا «التوافق الوطني التاريخي».

وأضاف المصدر أن الأمين العام للأمم المتحدة عبّر عن قلقه من تداعيات الخلافات الداخلية المتعلقة بطبيعة الأوضاع في ليبيا وتفاقم الإرهاب، مشددًا على ضرورة الإسراع بالخروج بالبلد من المِحنة، وأكد في هذا السياق دعم الأمم المتحدة لحكومة الوفاق، والوقوف بقوة مع جهودها في المضي بليبيا إلى مرحلة الاستقرار.