العثور على «سجن سري» في بنغازي

أكد آمر التحريات بالقوات الخاصة «الصاعقة» الرئيس عرفاء فضل الحاسي، اليوم الإثنين، العثور على سجن سري عقب سيطرة الجيش على مواقع جديدة بمحيط مصنع الإسمنت، آخر معاقل تنظيم «داعش» والتشكيلات المسلحة الموالية له بمنطقة الهواري في مدينة بنغازي.

وقال الحاسي لـ«بوابة الوسط» إن السجن السري يحوي عدة غرف صغيرة (شيلات)، ولكن لم يتم فتحها بسبب تلغيمها من قبل التنظيمات الإرهابية، وفي انتظار فصيل الهندسة العسكرية وخبراء المتفجرات لتمشيط المكان قبل الدخول إليه حفاظًا على حياة الجنود.

وأوضح الحاسي أن اشتباكات مسلحة دارت لساعات بمحيط مصنع الإسمنت، وتمركز الجيش الليبي والوحدات المساندة بمواقع جديدة دون ذكر تفاصيل عنها، لافتًا إلى أن قوات الجيش الليبي والوحدات المساندة تحرز تقدمًا يوميًا وتضيّق الخناق على مقاتلي التنظيم المتحصنين داخل مصنع الإسمنت، من جهة مصنع الياجور والحي التركي وجهة الكاوة الواقعة خلف المصنع ومن جهة الطلحية، ولا تفصلها سواء أمتار عن المبنى الرئيس للمصنع وجزيرة الدوران.

وأضاف الحاسي «إن سلاح الجو الليبي نفذ طلعات استطلاعية وقتالية بالمحور الغربي تزامنًا مع تقدم القوات البرية».

وفي السياق ذاته أعلن الناطق باسم القوات الخاصة «الصاعقة» العقيد ميلود الزوي وفاة الجندي الجريح إدريس عبدالقادر إدريس محمد التابع للمباحث العامة، والمنضوي للقوات الخاصة بمحاور القتال، إثر إصابتة بشظايا مقذوف جراء سقوط قذيفة هاون خلال اليومين الماضيين بمحور مصنع الإسمنت، ومقتل الجندي عبدالحكيم فرج علي الفارسي التابع للكتيبة الثانية مُشاة صاعقة بمحور أم مبروكة بالقرب من الفعكات بالمحورالغربي.

وقال الزوي لـ«بوابة الوسط»، إن الاشتباكات بالمحور الغربي لم تتوقف أبدًا، والجيش الليبي يحرز تقدمًا بكافة المحاور القتال حتى وإن كان بطيئًا، بسبب
العبوات الناسفة والمساحات المفتوحة والشاسعة من موقع لآخر.

المزيد من بوابة الوسط