«الوطني للمصالحة» يطرح مبادرة لحقن الدماء في «الهلال النفطي»

أعلن المجلس الوطني للمصالحة مبادرة بشأن الأحداث الجارية بمنطقة «الهلال النفطي»، اليوم الثلاثاء، دعا فيها جميع الأطراف المتنازعة وأبناء الوطن كافة بأن يدخلوا في السلم جميعًا في خطوة لحقن الدماء وتحقيق الأمن والسلم لكافة الليبيين، وفقًا لما نشرته صفحة وزارة داخلية حكومة الوفاق على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

ودعت المبادرة جميع الأطراف المتنازعة والفرقاء الليبيين إلى الوقف الفوري للعمليات العسكرية والقتالية بمنطقة «الهلال النفطي» والاحتكام إلى صوت العقل وفسح المجال لمشاورات سياسية واجتماعية بين الفرقاء داخل أرض الوطن لينعم الجميع بالأمن والسلام والاستقرار.

وتسلم مبادرة المجلس الدكتور العارف الخوجة وزير الداخلية المفوض كممثل عن الحكومة، وذلك انطلاقًا من الدور المناط بوزارة الداخلية ومسؤولياتها في استتباب الأمن واتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الخصوص.