توقف الدراسة في معهد «المهن الشاملة» بسبها بعد دخول قوة الردع

اقتحمت قوة الردع التابعة لمديرية أمن سبها المعهد العالي للمهن الشاملة بالمدينة مما تسبب في توقف الدراسة بشكل رسمي.

وقال مدير المعهد، المهدي أبوبكر، الثلاثاء لـ«بوابة الوسط» إن الدراسة توقفت بشكل رسمي بعد دخول قوة الردع المعهد بالآليات العسكرية، واتخاذه مقرًا لها مما سبب فزعًا لأعضاء هيئة التدريس والطلبة.

وأضاف المهدي أن القوة دخلت إلى المعهد خلال عطلة نصف السنة الدراسية يوم 17 فبراير 2016، مؤكدًا فتح محضر رسمي في مركز شرطة المدينة بسبها، وإبلاغ بلدية سبها ومديرية أمن المدينة ولكن دون جدوى.

وقال المهدي: «تسلم المعهد رسالة رسمية من إدارة المعاهد التقنية العليا، مفادها إن كان هناك خطر على حياة الطلبة وهيئة التدريس يستوجب توقف الدراسة، ونحن نعلم أن في مدينة سبها يكثر إطلاق الرصاص العشوائي، والخروقات الأمنية التي تحصل في المدينة كل يوم من سطو أو سرقة».

وأكد المهدي أنه تواصل مع مدير مديرية أمن سبها لمعالجة الموضوع، وكانت حجة مدير الأمن أنه يتوقع أن يحدث اختراق أمني، وأن هذه الإجراءات احترازية واستباقية، وأن المعهد به نقطة شرطة تقوم بتأمين المعهد منذ فترة.