نصية: مهمتنا صعبة.. وموسى فرج: «نحن هنا لدفع العملية السياسية للأمام»

قال رئيس وفد مجلس النواب، عبدالسلام نصية، خلال المؤتمر الصحفي الذي يعقد بالعاصمة التونسية، لبحث تعديل الاتفاق السياسي، إن «مهمتنا صعبة، أدعو الجميع للتخلي عن مصالحهم الشخصية والنظر للمصلحة العامة».

من جابنه، قال رئيس وفد المجلس الأعلى للدولة موسى فرج، إننا هنا في تونس «لندفع العملية السياسية للأمام، من أجل استقرار ليبيا».

من جهة أخرى، قال المبعوث الأممي لدى ليبيا، غسان سلامة، إن ليبيا لديها الفرصة للمضي قدمًا صوب مؤسسات فعَّالة ومستقرة، وواجبنا استغلال تلك الفرصة، منوهًا بأن الليبيين تعبوا من الفترات الانتقالية.

وأضاف سلامة، ظهر الثلاثاء، أن الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي ودائرة العمل الخارجي الأوروبي يعبرون عن دعمهم خطة الأمم المتحدة في ليبيا، وشددوا أنه لا حل عسكريًا، ولا سبيل لحل الأزمة في ليبيا غير الحل السياسي.

المزيد من بوابة الوسط