الجيش يتقدم نحو مصنع الأسمنت آخر معاقل «داعش» في الهواري

أكد آمر مركز تدريب الحرية العقيد عبد الله الشعافي، الأربعاء، أن الجيش يتقدم بالحي الجامعي وباتجاه مصنع الأسمنت آخر معاقل «داعش»، والتشكيلات المسلحة الموالية له بمحور الهواري، وأيضًا في القوارشة، حيث مواقع تحصن التنظيم.

وقال الشعافي لـ«بوابة الوسط»، إن آمر الكتيبة «204 دبابات» العقيد المهدي البرغثي هو مَن قاد الهجوم، حيث تمت السيطرة على عدة مواقع كان يتمركز بها تنظيم «داعش»، كما غنمت الكتيبة عددًا من العربات المسلحة، ووقع في الأسر أحد مقاتلي التنظيم، وهو تونسي الجنسية.

وأوضح الشعافي أن الجيش قتل 8 من مقاتلي التنظيم خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت اليوم، بعد توقف ليومين بسبب سوء الأحوال الجوية، مؤكدًا أن العمليات العسكرية لا تزال مستمرة بالمحور الغربي.

وأضاف الشعافي أن الأسير التونسي سيحال إلى الجهات الأمنية المختصة، لاتخاذ الإجراءات اللازمة حياله، بعد انتهاء التحقيقات الأولية معه.