الولايات المتحدة تنفي استهداف موكب «داعش» قرب بني وليد

نفى مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون» ضلوع بلاده في استهداف موكب يشتبه بأنه يقل مسلحين من تنظيم «داعش» قرب بلدة بني وليد، صباح أمس الأحد.

وقال مسؤول في مجلس بني وليد المحلي لوكالة «رويترز» إن ثلاثة انفجارات ضخمة هزت المنطقة عند الفجر تقريبًا.

وأضاف المسؤول أن بعض سكان بلدة رأس الطبل الواقعة على بعد 80 كلم جنوب شرق بني وليد شاهدوا الموكب نفسه، الذي يضم نحو 15 سيارة ترفع الرايات السوداء لتنظيم «داعش» خلال اليومين الماضيين. ولم يعرف ما إذا أصيب الموكب.

وأكد رئيس المجلس المحلي لبني وليد، علي النقراط، في تصريح إلى «بوابة الوسط» أمس الأحد أن أهالي المدينة سمعوا أصوات «ثلاثة انفجارات» في المنطقة، لكن موقع القصف ومصدره «لا يزال مجهولاً».

المزيد من بوابة الوسط