إعدام كمية من المشروبات الغازية الفاسدة في سبها

أعدم جهاز الحرس البلدي بمدينة سبها، اليوم الثلاثاء، كمية من المشروبات الغازية الفاسدة في منطقة الجديد، وذلك بالتعاون مع مركز الجديد للحرس البلدي ودوريات المنطقة الجنوبية.

وأكد مدير مكتب العلاقات والإعلام بجهاز الحرس البلدي بالمنطقة الجنوبية، إمحمد الناعم، لـ«بوابة الوسط»، أن الجهاز تلقى إفادة من مدير الشركة العالمية للمشروبات الغازية بوجود كمية من المشروبات منتهية الصلاحية لديهم، قبل إعدامها بحضور مكتب الرقابة على الأغذية والاقتصاد وشركة النظافة والحرس البلدي.

وأشار الناعم إلى أن الكمية التي أعدمت تقدر بحوالي أربعة آلاف صندوق بين علب وقنينات بلاستك.

وأضاف أن الجهاز يعاني من قلة الإمكانيات خصوصًا في سيارت النقل، وإعدام المواد غير الصالحة للاستهلاك البشري.