جعودة يبحث تطوير الهلال الأحمر

عقد ‏الأمين العام‬ لجمعية الهلال الأحمر الليبي المكلف عمر عبد السلام جعودة، أثناء زيارة قام بها إلى مدينتي ‫طرابلس‬ ‏وزليتن‬، سلسلة من اللقاءات والاجتماعات المهمة، وذلك في إطار تفعيل الدور المهم الذى يقوم به ‫‏الهلال الأحمر الليبي‬ في كثير من القضايا الإنسانية بالبلاد.

وعقد يوم الأحد الماضي اجتماعًا مع رئيس الجمعية‬ بطرابلس ماهر دعوب، وتناول الاجتماع كثيرًا من البنود المتعلقة بعمل الجمعية ومناشطها ‫‏الإنسانية‬، وأيضًا الخطط وبرامج الاستجابة الإنسانية لاحتياجات النازحين والفئات الأشد ضعفًا واحتياجًا، وأيضًا التنسيق والإعداد لتطوير القدرات للكوادر الشبابية بالجمعية، كما تمت مُناقشة برامج التعاون والشراكة مع أسرة الحركة الدولية والمنظمات العاملة بالحقل الإنساني.

وقال الناطق باسم الهلال الأحمر محمد المصراتي لـ «بوابة الوسط» إنَّ الاجتماع كان بحضور المصراتي بصفته مدير إدارة الفروع، إلى جانب كونه الناطق الرسمي للأمانة، ومدير إدارة العمليات إبراهيم العصفور، ومستشار الجمعية صالح بوزريبة، ورئيس قسم الكوارث والإمداد عمر أبو دبوس.

وأوضح المصراتي أن جعودة عقد اجتماعًا مع أمين فرع الجمعية بسرت عبد السلام غيث وأمين فرع الجمعية بأوباري‬ أمود العربي، واطلع من خلاله على تقرير كامل عن الأوضاع الإنسانية بسرت وأوباري، وتبادلوا الآراء عن كيفية إيصال استجابة سريعة وعاجلة إلى السكان المتضررين بالمدينتين، وآلية عمل بالتشاور مع السلطات المحلية.

ومن جانبه أكد جعودة في هذا الاجتماع أن الجمعية تؤيد مبدأ ‫‏التعاون‬ مع جميع الجهات العاملة في الميدان، بروح تحقق تكامل المهام الموكلة لكل من الأطراف العاملة، وتكامل الأنشطة التي لا ترمي سوى إلى تلبية الاحتياجات الإنسانية للمتضررين.

وأثنى جعودة على الدور المهم الذى يقوم به ‫‏متطوعو‬ الجمعية، والعاملون بها في ظل ظروف بالغة الصعوبة واستثنائية، ووصف الدور الذي يقومون به بالبطولي‬، مؤكدًا «الثقة التي وصلنا إليها من جميع أطراف النزاع المسلح ببلادنا، هو نتيجة تمسكنا بمبادئنا الإنسانية، ومن أهمها عدم التحيز والحياد».

كما أكد أن إمكانية وصول الجمعية إلى المحتاجين وقدرتها على العمل، تعتمدان على احترامها الدائم والصارم لتلك المبادئ.

المزيد من بوابة الوسط