وقفة احتجاجية تطالب المجتمع الدولي بحماية المدنيين في بنغازي

نظم عدد من مؤسسات المجتمع المدني في بنغازي وقفة في حديقة الشهداء بمنطقة البركة أمس الاثنين احتجاجًا على سقوط الأطفال والمدنيين، بسبب القذائف العشوائية التي استهدفت عددًا من الأحياء داخل المدينة.

وقالت الناشطة الاجتماعية ليلي بوسيف ياسين عن الوقفة إنها «ضد الموت في بنغازي، ووقفة حزن على الأطفال الأبرياء الذين نالتهم قذائف الموت العشوائية».

وأضافت أنهم يطالبون المنظمات الدولية واليونيسيف وهيئة الأمم المتحدة أن تقوم بدورها في حماية الأطفال والمدنيين الآمنين، الذين لا ذنب لهم في هذه الحرب».

وتابعت ياسين: «نحن لم نعد نشعر بالأمان في مدينتنا، ونشعر بالخطر يهدد حياتنا ونطالب بوقفة جادة من المجتمع الدولي والمنظمات الإنسانية، ووقفة ولو كانت معنوية وإنسانية من أخوتنا في بقية المدن الليبية، بأن يشعروا بما تعانيه مدينة بنغازي وأبناؤها، ويعبروا عن حزنهم على أرواح الأطفال والأبرياء».