«بوابة الوسط» ترصد تفاصيل هجوم جديد لـ «داعش» على بوابة لملودة

شن مسلحو تنظيم «داعش»، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة، هجومًا مباغتًا جديدًا على بوابة لملودة، أسفر وفق معلومات أولية عن مقتل عسكري وجرح 3 آخرين.

وقال الناطق الإعلامي لغرفة عمليات عمر المختار لـ«بوابة الوسط» إن «التنظيم بدأ هجومًا واسعًا ومباغتًا الساعة 1:30 باستخدام مجموعات عناصر داعش، الذي يتخذ من بلدة رأس الهلال معقلاً له، ما أسفر عن مقتل عسكري هو آدم القلي وجرح 3 آخرين هم محمود بوفلقه، وسالم منصف، وإبراهيم منصف».

وأضاف أن مسلحي التنظيم هاجموا البوابة، بعد أن تخفوا في هيئة رعاة غنم، من اتجاهين أحدهما قرب «الشركة المجرية - سابقًا» بخلاف الطريق المعتادة التي كانوا ينفذون منها عملياتهم وهي المعبدة التي تربط بين رأس الهلال ولملودة وبين الساحل والجبل.

وقال شهود عيان لـ«بوابة الوسط» حضروا ساعة الاشتباكات إن عناصر الجيش تمكنوا بالتعاون مع السكان المحليين من صد هجوم «داعش».

وشاهد مراسل «بوابة الوسط» طيرانًا عموديًا يقصف موقعًا في المنطقة عقب الهجوم مباشرة، وسمع دوي تفجيرات عدة هزت المناطق المتاخمة لمنطقة «العرقوب الأبيض» التي يستعملها «داعش» نقطة عبور من رأس الهلال لشن عملياته المباغتة فى بوابة لملودة.

وهذا هو الهجوم الثامن خلال أقل من شهر على البوابة التي تقع على بعد 50 كم شرق مدينة البيضاء كيلومتر و40 كم غرب مدينة درنة، وتربط بين محمور النوار المؤدي إلى طبرق مع رأس الهلال، وتقع قرب مطار الأبرق والقاعدة العسكرية الملاصقة له مسافة 10كم.