البدء في صيانة جسر بني وليد

بدأت صباح اليوم الخميس بمدينة بني وليد أعمال الصيانة لجسر بني وليد الذي يعاني تصدعات بعد أن بيَّن عدد من الخبراء والمختصين أن هناك تآكلاً في جسم الجسر أخذ في الازدياد، مما يهدد المرفق الحيوي نتيجة عبور الشاحنات والسيارات الثقيلة.

وقال رئيس الجمعية الوطنية لرعاية الشباب في بني وليد سامي التومي لـ«بوابة الوسط» إن أعمال الصيانة تشرف عليها وزارة الإسكان والمرافق وجهاز مشروعات الإسكان والمرافق، وبعض مؤسسات المجتمع المدني بالمدينة والجمعية الليبية للشباب والتنمية والأعمال الإنسانية، بالتعاون مع الجمعية الوطنية لرعاية الشباب في بني وليد.

وأشار التومي إلى أن مدة العمل ستكون 60 يومًا وسيتم عمل الصيانة لشبكة الكهرباء والصرف الصحي، إضافة إلى عملية طلاء للجسر، وأضاف أن كلية الهندسة الإلكترونية وفرت السكن والإعاشة لفريق العمل والمهندسين المشرفين على أعمال الصيانة والترميم.

ودعا رئيس الجمعية الوطنية لرعاية الشباب في بني وليد كافة سائقي الشاحنات والسيارات بمختلف أنواعها إلى عدم المرور فوق الجسر حتى إتمام عملية الصيانة.

يذكر أن الجسر يربط المدخل الشمالي لمدينة بني وليد مع وسط المدينة ويعتبر من الطرق الحيوية للمدينة.