مجلس النواب يدين مقتل مواطني هراوة

دان مجلس النواب في بيان، اليوم الأحد، العملية الإرهابية التي طالت مواطنين في مدينة هراوة. ووصف البيان عملية قتل مواطنين من بلدية هراوة بأنها «جريمة إرهابية».

وقدّم المجلس في البيان تعازيه لأهالي الضحايا، داعيًا المجتمع الدولي والعربي والإقليمي إلى ضرورة رفع حظر التسليح عن الجيش.

وطالب المجلس خلال البيان بدعم دولي بكافة السبل للقضاء على الجماعات المسلحة التي وصفها بـ «الزمرة المارقة المضلة والمتمددة».

وكان مصدر عسكري بمنطقة هرواة أكد، الخميس الماضي، أن تنظيم «داعش» أعدم فردين تابعين لكتيبة ثوار هراوة، بعدما خطفهما وهما مصابان في كمين بمنطقة السخانة القديمة بحدود هراوة الشرقية.

وقال المصدر لـ«بوابة الوسط» إن مسلحي تنظيم «داعش» قطعوا رأسي الاثنين «عثمان نصر الهايبية ومحمود علي أبوخزام الزدامة (18 عامًا)» وتجولوا بهما وسط بلدة النوفلية؛ إرهابًا للأهالي.

المزيد من بوابة الوسط