إطلاق «عملية الحسم» في طرابلس لملاحقة مهربي البشر

أوقف جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في طرابلس حوالي 400 مهاجر غير شرعي كانوا يستعدون للإبحار نحو أوروبا.

وقال مدير مكتب الإعلام في الجهاز محمد عبد السلام القويري: «أوقفنا فجر اليوم الأحد نحو 400 مهاجر كانوا يستعدون للصعود على متن مراكب في منطقة تاجوراء» شرق طرابلس، مشيرًا إلى أن معظمهم «قدموا من الصومال وأثيوبيا وبينهم نساء بعضهن حوامل»، وفقًا لوكالة الصحافة الفرنسية.

فيما كشف مسؤول أمني في الجهاز لم تذكر «فرانس برس» اسمه أن عملية التوقيف اليوم «تأتي مع إطلاق خطة أمنية تحت اسم (عملية الحسم) تستهدف ملاحقة المهربين في جميع المناطق الليبية».

وعن استمرار تدفق المهاجرين إلى ليبيا بيَّنَ المسؤول «أن ليبيا تتلقى اللوم وحدها، في حين لا تتعاون معنا دول الجوار التي تسمح بعبور المهاجرين إلى أراضيها نحو ليبيا ، كما يرفض الاتحاد الأوروبي مساعدتنا أو التنسيق معنا، فكيف يمكن أن نوقف الهجرة في ظل كل هذا».