مسلحو «داعش» يتسللون إلى هراوة ليلاً ويخطفون اثنين من «أولاد سليمان»

سرت - بوابة الوسط: محمود الصلوحيقالت مصادر من قبيلة أولاد سليمان ببلدة هراوة اليوم الخميس، إن مسلحين من تنظيم «داعش» المتمركزين في منطقة أم القنديل (90 كلم شرق سرت)، تسللوا الليلة البارحة إلى داخل البلدة ونصبوا في الصباح كمينًا لعناصر كتيبة «ثوار هراوة».

وأشارت المصادر إلى حدوث اشتباكات بالأسلحة المتوسطة والثقيلة بين الطرفين.

وأفادت المصادر بأن عناصر «داعش» خطفوا اثنين من كتيبة أولاد سليمان بهراوة، فيما أُصيب اثنان آخران بجروح جراء الاشتباكات.

وأكدت المصادر أنَّ عناصر التنظيم يتخذون من شركة «يوكسل» التركية مقرًّا لهم، وغالبيتهم ينتمون إلى جنسيات أجنبية منها السودانية والتونسية واليمنية إلى جانب الليبيين.

وكان تنظيم «داعش» فرض سيطرته على المنطقة الممتدة من معقله في بلدة النوفلية حتى مشارف هراوة للمرة الثانية، مايو الجاري.