إيطاليا مستعدة لقيادة تحرك دولي ضد مهربي البشر

قال وزير الداخلية الإيطالي أنجيلينو الفانو، إنَّ بلاده مستعدة لقيادة تحرك دولي ضد مهربي البشر في البحر المتوسط. وأكد أنَّ الأزمة الليبية أصبحت بين الأولويات في جميع أنحاء العالم «بفضل إيطاليا»، والأمر متروك الآن للأمم المتحدة لتقرِّر الإجراءات المستهدفة في ليبيا.

وأضاف الوزير الإيطالي خلال لقاء مع قناة الراي الرسمية الإيطالية أمس الأربعاء، أن روما «على استعداد لتولي القيادة في المتوسط»، وتحتاج فقط إلى «تفويض من الأمم المتحدة للبدء في عملية ضد مهربي البشر وتجار الرقيق في هذا القرن»، على غرار عملية مكافحة القرصنة في الصومال، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية من البيضاء.

ولم يستبعد الوزير الإيطالي إمكانية تسلل الإرهابيين في قوارب المهاجرين إلى أوروبا، موضحًا أنَّ إيطاليا سخرت كل الإمكانات لوقف إمكانية تسلل إرهابيين إليها.