136 قتيلاً و347 مصابًا حصيلة حوادث طبرق المرورية خلال 2014

احتفل قسم المرور التابع لمديرية الأمن الوطني بطبرق بالأسبوع العالمي للمرور، وذلك بحضور مدير أمن طبرق وأعضاء بمجلس النواب والمجلس البلدي ومؤسسات المجتمع المدني وعدد من الأعيان والمشايخ وسكان المدينة.

وكشف رئيس قسم المرور بطبرق، العقيد عبدالسميع سويسي، خلال كلمته، عن أرقام وصفها بـ«الكبيرة والمخيفة» لعدد الحوادث والوفيات في طبرق نتيجة حوادث مرورية.

وأشار سويسي إلى أن العام 2012 شهد عدد وفيات بلغ 159 شخصًا، وعدد الإصابات الخطيرة 226 مصابًا، من بينها إصابات بسيطة بلغت 244، لافتًا إلى أن قيمة الأضرار المادية خلال العام بلغت 375.800 دينار.

وأضاف أن عدد الوفيات بلغ خلال العام 2013 حوالي 173 شخصًا، والإصابات الخطيرة وصلت إلى 210 أشخاص، والإصابات البسيطة بلغت 269 شخصًا، كما بلغت قيمة الأضرار المادية 389.750 دينار.

وأوضح سويسي أن العام الماضي 2014 شهد عدد وفيات وصل 136 شخصًا، وبلغت الإصابات الخطيرة 191 شخصًا، والإصابات البسيطة بلغت 156، والأضرار المادية بلغت 246.750 ألف دينار. وأرجع تلك الحوادث إلى السرعة الجنونية والتهور وعدم احترام إشارات وقواعد المرور.

واستعرض مدير أمن طبرق، العقيد أحمد سعد، خلال كلمته، نشاطات المديرية من خلال توفير عدد كبير من المعدات والأجهزة الحديثة التي من شأنها الرقي بمستوى الأمن في طبرق.

وقال مدير إدارة العلاقات العامة بمديرية أمن طبرق، العقيد مجيد المسماري، لـ«بوابة الوسط»، إن الاحتفال بمثابة دعم وحافز لقسم المرور بطبرق، لافتًا إلى أن الدفعة الجديدة التي تخرجت مؤخرًا والبالغة 65 مستجدًا ستقوم بعرض في ميدان الشهداء.