صرف الرواتب المتأخرة لموظفي المراقبات المالية

وجَّه محافظ مصرف ليبيا المركزي، علي الحبري، اليوم الثلاثاء، بصرف الرواتب المتأخرة لموظفي المراقبات المالية، الذين لم يحصلوا على رواتبهم منذ بداية العام الجاري، بحجة عدم تقديم الأرقام الوطنية الخاصة بهم.

وأوضح المكتب الإعلامي بمصرف ليبيا المركزي لـ«بوابة الوسط» أنَّ الرواتب ستغطي الأشهر الثلاثة الأولى من العام 2015، بالإضافة إلى صرف المرتبات المتأخرة لصندوق التضامن الاجتماعي عن شهر مارس.

هذا ونشر مصرف ليبيا المركزي في وقت سابق منشورًا التزم فيه بسداد الرواتب الشهرية المتأخرة، للعاملين بالجهات الممولة من الخزانة العامة عبر المراقبات المالية المختصة، حفاظًا على استقرار معيشة أصحاب الدخول المحدودة وعدم تحميلهم أكثر مما هم فيه.

وأكد مصرف ليبيا المركزي في البيضاء أهمية اعتماد الرقم الوطني كهدف رئيسي يجب الوصول إليه بالأدوات المناسبة، لمراعاة عدم الازدواجية دون تهديد الناس والمناطق بقطع أرزاقهم.

يذكر أن هذه التعليمات جاءت بناءً على التنسيق بين مصرف ليبيا المركزي بالبيضاء ووزارة المالية والتخطيط بالحكومة الليبية الموقتة.