وفاة شاب كان مختطفًا مُتأثرًا بجراحه بمركز طرابلس الطبي

أكّد مصدر بمركز طرابلس الطبي اليوم الأحد، وفاة شاب ليبي كان مخطوفًا مُتأثرًا بإصابته بعد وصوله إلى المركز.

وأوضح المصدر الطبي لـ«بوابة الوسط»، أنَّ فاروق صالح مولود (21 عامًا)، توفي مُتأثرًا بجراحه إثر إصابته بطلق ناري في الرأس يوم 24 أبريل الجاري، ونقل على إثره إلى مركز طرابلس الطبي حيث توفي هناك، وحفظ جثمانه بثلاجة حفظ الموتى، حيث عُرض على الطب الشرعي اليوم الأحد.

وأوضح المصدر أنَّ مولود بقي يومين مجهول الهوية بمركز طرابلس الطبي، بعد أنْ نقل من منطقة جنزور لمحاولة إسعافه، إلَّا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة بمركز طرابلس الطبي.

وأشار المصدر الطبي إلى أنَّ أسرة مولود كانت قد أكدت أنها فقدت الاتصال به منذ أيام، ولم ترد إليها أي معلومات بشأنه.