إغلاق حقل الفيل النفطي بسبب إضراب حراس الأمن

أعلن الناطق باسم المؤسسة الوطنية للنفط محمد الحراري، اليوم الأحد، أن حقل الفيل النفطي تم إغلاقه بسبب إضراب حراس الأمن نتيجة تأخر دفع رواتبهم . وقال الحراري إن حراس الأمن بالحقل مضربون بسبب تأخر دفع رواتبهم ، مضيفا أن المؤسسة دفعت أجور قوات الأمن لكنها لم تدفع للحراس بعد، حسب وكالة الأنباء الليبية.

وكان مهندس بالحقل أفاد أمس السبت بإغلاق الحقل الذي يديره مشروع مشترك مملوك لمؤسسة النفط ولشركة إيني الإيطالية لكنه لم يذكر السبب.

واستطاعت المؤسسة هذا العام إعادة تشغيل الحقل الذي يقول محللون اقتصاديون إنه أنتج حوالي 100 ألف برميل يوميا بعد غلق أحد خطوط الأنابيب لشهور. وقبل غلق حقل الفيل قدرت مؤسسة النفط إنتاج ليبيا من الخام عند أقل من 600 ألف برميل يوميا.

وكانت ليبيا اضطرت إلى إغلاق الحقل أواخر العام الماضي، حينما أغلقت جماعة في الزنتان صمام خط أنابيب، مما أدى إلى تعطل حقل الفيل وحقل الشرارة القريب، وحوّل مهندسون فيما بعد مسار تدفق النفط لتيسير إعادة تشغيل حقل الفيل، بينما بقي حقل الشرارة مغلقا.

المزيد من بوابة الوسط