مُستشفى «الجلاء» يتسلم جُثة مجهولة الهوية عليها آثار تعذيب

أكد مصدر طبي بمُستشفى الجلاء للجراحة والحوادث، اليوم السبت، استلام جُثة قتيل مجهولة الهوية عليها آثار تعذيب، عثر عليها الأهالي في منطقة شبنة بمدينة بنغازي.

وقال المصدر، الذي فضل عدم نشر اسمه لدواعٍ أمنية، لـ«بوابة الوسط»، إن جهاز الإسعاف السريع قام بنقل الجُثة من شارع الزيوت بمنطقة شبنة، وتسليمها إلى مُستشفى الجلاء للجراحة والحوادث.

وأوضح المصدر أن الجُثة لم يتم التعرف عليها حتى هذه اللحظة، وعليها آثار تعذيب ومُكبلة اليدين، وتمت تصفيته بسبع رصاصات في أماكن متفرقة من الجسم، وبحسب تقدير المصدر في العقد الثالث من العمر.

وأشار المصدر إلى أنه سيتم نقل الجُثة إلى مركز بنغازي الطبي؛ لاتخاذ الإجراءات اللازمة والتعرف على هوية المغدور.