مصدر بالداخلية: أصدقاء القطراني اكتشفوا جثته لدى زيارته في مكتبه

كَشَفَ مصدرٌ رسمي في وزارة الداخلية، اليوم الخميس، تفاصيل العثور على جثة الإعلامي مفتاح القطراني الذي اُغتيل برصاصة في رأسه في مقر شركته الإعلامية في بنغازي.

وقال: «إنَّ أصدقاء للإعلامي مفتاح القطراني مدير شركة الأنوار للإنتاج الإعلامي دخلوا عليه خلال زيارة اعتيادية إلى مكتبه ووجدوه مسجى على كرسيه غارقًا في الدماء ومفارقًا للحياة بعد أنْ تلقى رصاصة قاتلة في الرأس» وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أن «قوى الأمن في بنغازي شرعت في التحقيق وتتبع الجناة بعد نقل جثة القطراني إلى مشرحة مركز بنغازي الطبي لعرضها على الطبيب الشرعي».

وقال شاهد عيان، طلب عدم ذكر اسمه: «إنَّ القطراني وُجِد ميتًا في مكتبه في شارع عشرين وسط مدينة بنغازي، ولم ينتبه أحد من الجيران أو المحال المجاورة للحادثة، ولم نعثر على أي أسلحة بجانبه».

يذكر أنَّ القطراني وهو إعلامي شاب زوَّد كثيرًا من المحطات الفضائية بالعديد من مقاطع الفيديو والتقارير المصوَّرة للحرب التي يخوضها الجيش في مدينة بنغازي في مواجهة تنظيم «أنصار الشريعة» و«مجلس شورى ثوار بنغازي».

وتعد عملية اغتيال القطراني أول عملية اغتيال تشهدها بنغازي منذ أكتوبر الماضي.

المزيد من بوابة الوسط