تعليق العمل بغالبية المكاتب الحكومية في سرت للأسبوع التاسع

تشهد مدينة سرت للأسبوع التاسع تعليق العمل في غالبية المقار الحكومية، بما فيها مقر المجلس المحلي، المسؤول عن المدينة، إضافة إلى توقف عمل لجنتي المالية للتعويضات عن المساكن المتضررة والمنقولات والمفقودات، والمؤسسات الإعلامية بسبب التوتر الأمني الذي تشهده المدينة منذ شهرين دون حل لهذه المشكلة من طرف أعيان ووجهاء قبائل سرت.

كما تعاني المدينة للشهر الثاني من نقص الوقود وغاز الطهي والسيولة المالية لدى المصارف التجارية العاملة بالمدينة، وعدم توافر السلع التموينية، وارتفاع أسعار المواد الغذائية واللحوم الحمراء والبيضاء والحليب، بالرغم من وجود مصنع ألبان القرضابية بالمدينة.

كما تعاني المدينة أيضًا من تردٍ في الاتصالات الهاتفية لشبكتي المدار وليبيانا، وخاصة في المناطق المحيطة بالمدينة، وعدم توافر خدمات الإنترنت والواي ماكس لأكثر من أسبوعين، إضافة إلى عدم توافر الخدمات اليومية للمواطن، واحتياجاته من أدوية بيطرية للحيوانات، واستخراج رخصة القيادة، وتوقف خدمات المأذون الشرعي لعقود الزواج مند شهرين، نظرًا لإقفال محكمة أبوقرين، وتوقف مكتب السجل المدني منذ أسبوع، وكذلك جوازات السفر.

المزيد من بوابة الوسط