وكيل وزارة الصحة يتفقد مُستشفى قورينا للأمومة والطفولة والطوارئ

بحث وكيل وزارة الصحة مصباح العوامي إمكانية تشغيل مستشفى قورينا للأمومة والطفولة والطوارئ في شحات، وتسجيل النواقص المطلوب توفيرها من الأجهزة الطبية، وحل مشكلة شبكة الغازات الطبية والمباني التي يحتاجها المستشفى.

وقال مدير مستشفى قورينا محمد الحبل لـ «بوابة الوسط» إنَّهُ طالب وكيل الوزارة بالإسراع في تركيب شبكة الغازات الطبية، وكيفية توفير النواقص من مبانٍ للمستشفى وإنشاء سياج له، بالإضافة إلى توفير الكوادر الطبية المتخصصة ومعالجة مشاكل الشركات المستوردة الأجهزة والمعدات الطبية، وحثها على الإسراع في تركيب باقي الأجهزة بأقسام المستشفى.

وزَارَ وكيل وزارة الصحة مصباح العوامي، أمس الثلاثاء، مستشفى قورينا للأمومة والطفولة والطوارئ في مدينة شحات، برفقة مدير إدارة المستشفيات بالوزارة محمد التريكي.

وكان في استقبال العوامي مدير مستشفى قورينا محمد الحبل، ومدير الشؤون الصحية ببلدية شحات عادل بولبن، وعميد بلدية شحات إدريس عبد المجيد، ومدير المشروعات بالبلدية أمين شعيب.

وتعهد العوامي خلال زيارته بأنه سيعد تقريرًا كاملاً عن نواقص المستشفى وعرضها على وزير الصحة خلال الفترة المقبلة، لتوفير الإمكانات ومعالجة النواقص لدى مستشفى قورينا.

المزيد من بوابة الوسط