بابا الفاتيكان يدين قتل مسيحيين إثيوبيين في ليبيا

ندد البابا فرنسيس أمس الإثنين باستمرار قتل مسيحيين إثيوبيين، عقب نشر تسجيل مصور يظهر إعدام حوالي 30 إثيوبي على يد عناصر تنظيم «داعش» في ليبيا.

وعبر البابا في رسالة إلى بطريريك كنيسة التوحيد الأرثوذوكسية الإثيوبية عن «شديد حزنه على أعمال العنف التي ارتكبت في حق مسيحيين أبرياء في ليبيا».

متضامنًا مع المسيحيين في أفريقيا والشرق الأوسط ومناطق في آسيا الذين ينالهم الموت بوحشية.

واعتبر أن سفك دماء المسيحيين باستمرار شهادة تستصرخ كل شخص لا يزال قادرًا على التمييز بين الخير والشر،

و«هذه الصرخة يجب أن تكون مسموعة لأولئك الذين يتحكمون في مصير الشعوب».

وكان عناصر تابعين لتنظيم «داعش» في ليبيا نشروا تسجيلاً مصورًا ظهر فيه إعدام 15 إثيوبيًا ذبحًا ومجموعة آخرى تضم عددًا مماثلاً بإطلاق الرصاص على رؤوسهم.

المزيد من بوابة الوسط