مراقب آثار شحات: السوق القديم بالمدينة لم يتعرض لاعتداء أو تدمير

نفى مراقب آثار شحات، أحمد الصابر سعدون، ما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي، عن تعرض شارع السوق القديم في بلدة شحات القديمة لاعتداء وتدمير من قبل مجهولين.

وأوضح سعدون في تصريحات خاصة إلى «بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، أن السوق القديم عبارة عن محلات ترجع ملكيتها إلى مواطنين، ونظمت قبل ثورة 17 فبراير حملة لترميم الشارع، بدأت بتقشير جدرانه، إلا أنها توقفت في حينها لأسباب غير معلومة.

وأضاف أن توقف حملة الترميم وبسبب العوامل الطبيعية وكون الشارع قديمًا، انهارت أجزاء من محلات عائلة «الشرمدو» خلال شهر أبريل الجاري.

وأشار إلى أن العائلة تقدمت إلى المراقبة بطلب السماح لها بترميم الجدار الذي أنهار، مؤكدًا أن المراقبة وافقت بشرط أن يكون الترميم تحت إشراف القسم الفني في المراقبة.

وفي ختام حديثه طالب بالتحري والدقة، ونقل الأخبار من المصادر الرسمية.