ليون: نحضر لحوار بين العسكريين الليبيين.. ووثيقة الحل جاهزة بنسبة 80%

أعلن رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، برناردينو ليون، أن مفاوضات على مستوى المسؤولين العسكريين في ليبيا يجرى التحضير لعقدها خلال فترة قريبة، معربًا عن أمله في أن تجمع جولات الحوار الجديدة زعماء القبائل الليبية أيضا.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده ليون، اليوم الأحد، في قاعة المؤتمرات بمدينة الصخيرات المغربية ، لعرض ما تم إنجازه في جولة الحوار الأخيرة بين الأطراف السياسية في ليبيا.

وقال ليون خلال المؤتمر: «أنهينا جولة جديدة من المفاوضات الليبية، ولدينا نسخة جديدة من الوثيقة السياسية، الوثيقة جاهزة بنسبة 80 إلى 90%، ووافقت عليها الأطراف الليبية».

وأضاف ليون: «بقي ما نسبته 20%، وهي نسبة مهمة جدًا من الاتفاق، وسيعود أطراف الحوار إلى ليبيا للتشاور خلال الأيام المقبلة، وفي الأسبوع ما بعد المقبل سنعود لاستكمال الحوار».

وأكد ليون: «بذلنا جهدًا جيدًا خلال الأيام الماضية، ولا تزال لدينا صعوبات في هذه المفاوضات، حيث لا يزال هناك نشاط إرهابي متصاعد في ليبيا، ومعلومات أولية عن تنامي تنظيم (داعش) في البلاد، والمفاوضات السياسية الليبية تواجه مقاومة ورفضًا من نشاط المجموعات المسلحة، وسنواصل المفاوضات».

المزيد من بوابة الوسط