الداخلية تحظر التصوير الإعلامي داخل مقرات دون إذن مسبق

أصدرت وزارة الداخلية بالحكومة المؤقتة، اليوم الجمعة، تعليماتها لمدريات الأمن بكافة المدن بعدم السماح لوسائل الإعلام المختلفة المحلية أو الأجنبية بالتصوير داخل المقرات والإدارات التابعة لها دون إذن مسبق من الوزارة.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الملازم أول طارق الخراز، لـ«بوابة الوسط»، إن «وزير الداخلية المكلف العقيد مصطفي الدباشي أصدر تعليماته المكتوبة اليوم الجمعة لكافة مديريات الأمن بجميع المدن والإدارات والفروع التابعة للوزارة بعدم السماح لمختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة بالدخول للتصوير داخل المقرات التابعة للأجهزة الأمنية التابعة للوزارة دون تصريح مكتوب من الإدارة العامة للعلاقات بوزارة الداخلية كونها الجهة المختصة».

وأوضح الخراز خلال تصريحاته أن «تعليمات الوزير المكلف العقيد مصطفي الدباشي شملت أيضا منع تصوير وبث اعترافات المقبوض عليهم في تهم قتل سياسة».

وأكد أن «المؤسسات التابعة لوزارة الداخلية هي مؤسسات رسمية نظامية لن تظهر بعد اليوم أي اعترافات لسجين لازال تحت التحقيق لمخالفة ذلك للقوانين والضوابط الأمنية والقانونية».

وأشار إلى «مبدأ المنفعة والضرر» الذي يترتب عليه بث مقاطع لموقوفين في السجون الرسمية للدولة «مطالبا الجميع» بالتقييد بالتعليمات الصادرة من الوزارة «حفاظا على المصلحة العامة للبلاد».

كما حذر الناطق باسم الوازرة المتجاوزين للتعليمات الصادرة من اتخاذ «إجراءات قانونية وإدارية حاسمة» في حقهم مطالبا في ذات الوقت وسائل الإعلام المحلية والإعلاميين بتغليب مصلحة الوطن علي السبق الصحفي خاصة في ظل الظروف التي تعيشها البلاد.