المُشاركون في حوار الجزائر يُشيدون بجهود حكماء «الأصابعة»

أشاد المُشاركون في حوار الجزائر بالجهود التي تبذلها قبائل الأصابعة في التوصل إلى حل النزاعات وتخفيف حدة التوتر بين المناطق.

وأكد المُشارك المُستقل بحوار الجزائر، أبوعجيلة سيف النصر، لـ«بوابة الوسط»، إبداء الحضور المُقاربة التي يقوم بها حكماء الأصابعة بين مناطق عدة منها «ورشفانة وجنزور» و«ورشفانة ومصراتة» و «الزنتان ومصراتة».

وأوضح سيف النصر، إن جهود الأصابعة ساهمت في إطلاق العديد من المُحتجزين وتسليم جثامين من الطرفين.

وطالب المُشاركون في حوار الجزائر المبعوث الأممي برناردينو ليون وبعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بالتواصل مع حكماء الأصابعة، وتقديم المساندة والدعم من أجل تشجيع الحوار بين المناطق.

وأشار سيف النصر إلى أن بعثة الأمم المتحدة طلبت منهم تزويدها بالشخصيات التي تقوم بهذا العمل الوطني، وأنه تم التواصل مع الدكتور الطاهر البدوي وهو أحد الشخصيات المعنية بالمصالحات في الأصابعة للتنسيق مع مشائخ وأعيان المنطقة حول كيفية العمل والتنسيق مع الأمم المتحدة.

المزيد من بوابة الوسط