بلدي شحات يبحث آليات حل أزمة الخبز

بحث المجلس البلدي شحات آليات حل أزمة الدقيق والخبز بنطاق البلدية خلال اجتماع موسع عُقد في المدينة مساء اليوم الخميس.

حضر الاجتماع وكيل وزارة الاقتصاد، ومدير صندوق موازنة الأسعار، ومدير مراقبة اقتصاد الجبل الأخضر، ورئيس مكتب الحرس البلدي شحات، ومدير مكتب الرعاية الصحية، ورئيس الفرع البلدي شحات، ورئيس الفرع البلدي المنصورة، ورئيس نقابة المخابز.

وأوضح الناطق باسم بلدية شحات، حسن رجب، لـ«بوابة الوسط»، أنَّ الاجتماع ناقش أزمة الدقيق وكيفية حل ازدحام المواطنين على مخابز البلدية، مشيرًا إلى أنَّ أسباب تفاقم الأزمة تتمثل في «عدم حصول البلدية على حصص الدقيق لشهر أبريل، وما يستخدم في مخابز البلدية هي حصة مارس الماضي».

وقال رجب إن المجتمعين أكَّدوا ضرورة زيادة حصة الدقيق بالبلدية، بسبب وجود النازحين. كما بحث اللقاء كيفية التنسيق حول توزيع حصص الدقيق للمخابز التي أغلقت وتوزيعها على المخابز العاملة ودعمها بكافة الإمكانات، لكي تسهم في حل الأزمة وتوزيع الخبز على المواطنين.

وناشد رجب الجهات المعنية بالنظر في أزمة الدقيق بالمنطقة والسعي إلى حل جميع العراقيل الموجودة قبل أن تتفاقم وتخرج عن السيطرة.