إيطاليا تطالب الدول السبع الكبرى بـ«رسالة قوية» للأطراف الليبية

قال وزير الخارجية الإيطالي، باولو جنتيليوني، إنَّ على إيطاليا واجب ومهمة توعية الدول السبع الكبرى خلال اجتماع وزراء خارجيتها، اليوم الأربعاء، بمدينة ليبزغ الألمانية، بأهمية حلِّ الأزمة الليبية ومضاعفة الجهود لتحقيق الاستقرار بهذا البلد.

ودعا جنتيليوني في تصريحات لصحيفة «لاستامبا» الإيطالية بعددها اليوم الأربعاء، الدول السبع الكبرى إلى إرسال رسالة قوية لأطراف النزاع في ليبيا، بأنَّه لا يوجد بديلٌ للحلِّ السياسي، ودعم جهود الأمم المتحدة للتوصُّل إلى اتفاق، والحفاظ على وحدة البلاد.

وحذّر وزير الخارجية الإيطالي من أنَّ الوقت ينفد للوصول إلى اتفاق بين الأطراف الليبية، وإلّا ستقع ليبيا في قبضة الإرهاب والصراعات الفئوية، وعلى الجميع بما فيهم المجتمع الدولي العمل على منع حدوث ذلك، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية.

وتضم مجموعة السبع الكبار أميركا وكندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا بمشاركة رئيس المجلس الأوروبي، ورئيس المفوضية الأوروبية.
ويعتبر اجتماع اليوم تحضيريًّا لاجتماع زعماء الدول السبع الصناعية، المزمع عقده في يونيو المقبل في مدينة ميونخ الألمانية.

المزيد من بوابة الوسط