قليوان: قاعدة براك الجوية تحت سيطرة القوة الثالثة

أكَّد الناطق باسم القوة الثالثة بسبها، محمد قليوان، أنَّ قاعدة براك الجويَّة والمطار المدني يخضعان بشكل كامل لسيطرة القوة الثالثة، بالإضافة إلى مسافة كليو مترين حول محيطيهما.

وقال قليون، اليوم الثلاثاء لـ«بوابة الوسط»، إن الأيام الأخيرة شهدت «اشتباكات متقطِّعة وقصفًا متبادلاً»، بين قواته و«اللواء 241 مشاة» التابع للجيش، لافتًا إلى أنّه «لا توجد أضرار بشرية بصفوف القوة الثالثة سوى جريح واحد فقط».

وأفاد قليون بأنَّ قوات «اللواء 241 مشاة» حاولت مرارًا التقدم نحو القاعدة ولكنَّ تم صدهم وإجبارهم على العودة لمواقعهم داخل منطقة قيرة.

وأشار إلى أنَّ الطريق البري بين مدينة سبها وبراك الشاطئ «ليس آمنًا»، مطالبًا المواطنين بـ«أخد الحذر والحيطة».

وأضاف أنَّ قائد «اللواء 241 مشاة» العقيد محمد بن نايل اعترف خلال التحقيقات «بأنَّ عددًا من أفراد القوة الثالثة المحتجزين لدى قواته منذ بداية الاشتباكات تم تسليمهم إلى الزنتان، في صفقة تبادلية مقابل 17 سيارة مسلّحة».

واندلعت اشتباكات عنيفة بين عناصر القوة الثالثة واللواء 241 مشاة التابع للجيش، مطلع مارس الماضي، في محيط قاعدة براك الجوية من أجل السيطرة عليها.

وفشلت الجهود السلمية للتهدئة التي قادها أعيان وادي الشاطئ وسبها والبوانيس وأولاد سليمان من أجل إيجاد حل سلمي لوقف الاشتباكات بين الجانبين.

المزيد من بوابة الوسط