وزراء خارجية إسبانيا و4 دول عربية يبحثون الأزمة الليبية

عقد وزير الخارجية الإسباني، خوسيه غارسيا، اجتماعًا مع عدد من نظرائه العرب للتباحث عن آخر تطورات الأوضاع السياسية العربية والدولية، ولاسيما الأزمة الليبية وعملية السلام في الشرق الأوسط.

وقالت وزارة الخارجية الإسبانية في بيان لها صدر، اليوم الثلاثاء، إن غارسيا عقد مباحثات ثنائية مع نظرائه المغربي صلاح مزوار، والجزائري رمطان العمامرة، والمصري سامح شكري، والأردني ناصر جودة، وذلك على هامش الاجتماع التشاوري الأوربي المتوسطي الذي اختتم أعماله أمس ببرشلونة.

وذكر البيان، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية، أن المباحثات تركزت على تطورات الأوضاع في ليبيا، وأن الوزراء أكدوا ضرورة التوصل إلى اتفاق سريع لتشكيل حكومة وحدة وطنية واتخاذ التدابير اللازمة لوقف إطلاق النار غير المشروط لتحقيق الأمن والاستقرار والتصدي للتهديدات الإرهابية في ليبيا.