جنزور وورشفانة تتفقان على تبادل المحتجزين وتجريم القبض على الهوية

نجح حكماء وأعيان منطقتي جنزور وورشفانة اليومين الماضيين في إبرام اتفاق يقضي بتبادل المحتجزين فيما بينهم، ويجرّم القبض على الهوية.

جاء هذا الاتفاق في منطقة الأصابعة بعد أن وقَّع الجانبان على محضر رسمي بمشاركة عدد من مجالس الحكماء والشورى، إضافة إلى عدد من الوجهاء والأعيان من المنطقة الغربية، وفقًا لوكالة الأنباء الليبية.

ونص محضر الاتفاق بين أعيان جنزور وورشفانة على اعتبار القبض على الهوية خطًا أحمر، وعملاً يجرِّمه القانون، إضافة إلى عدم الاعتداء على الأملاك العامة والخاصة بين الطرفين، وضرورة تسليم الجثامين بينهم دون أي شرط.