بريطانيا تعيّن ميليت سفيراً جديداً لدى ليبيا

عيّنت بريطانيا سفيرا جديدا لها لدي ليبيا، خلفاً لمايكل إيرون الذي سوف يشغل منصباً دبلوماسياً آخر. 

وقالت وزارة الخارجية البريطانية، في بيان، نشرته السفارة البريطانية في ليبيا على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» مساء اليوم الجمعة، إنه تم تعيين بيتر ميليت، سفيراً جديداً لها لدى ليبيا، خلفاً لإيرون.

وأضاف البيان: «ميليت الذي شغل مناصب عدة سابقاً في البعثات البريطانية في الدوحة وبروكسيل وأثينا ونيقوسيا وعمّان سوف يتولى مهام منصبه الجديد خلال شهر يوليو المقبل».

وقال ميليت وفقا لبيان الخارجية: «الأزمة الراهنة في ليبيا تحتل أهمية كبيرة لدى المملكة المتحدة وأوروبا»، معربا عن أمله في أن «تتاح له فرصة المساهمة في الجهود الدولية الرامية لإحلال الاستقرار والأمن وتجديد فرص الازدهار للشعب الليبي».

وتابع: «وجود متطرفين وإرهابيين في ليبيا واستمرار القتال فيها يعني ضرورة التوصل لحل سياسي مبكراً وتشكيل حكومة وحدة وطنية لتوحيد صفوف كافة الليبيين وراء هدف واحد».

وأبدي ميليت تفاؤلاً، بأن «يعاد فتح سفارة بلاده في طرابلس خلال فترة خدمته، وأن تعالج مسألة إعادة إعمار ليبيا مستقبلاً».

وسبق لبريطانيا سحبت بعثتها الدبلوماسية من ليبيا فور سيطرة قوات ما يسمى بـ «عملية فجر ليبيا» على العاصمة طرابلس منذ صيف العام الماضي.