«الليبية للتطوير والتنمية المُستدامة» تختتم سلسلة محاضرات توعوية

اختتمت المنظمة الليبية للتطوير والتنمية المستدامة، أمس الثلاثاء، سلسلة من المحاضرات الثقافية والتوعوية عن «أخطاء يجب أن تصحح في التاريخ العربي والليبي»، و«إدارة الوقت والاجتماعات» و«الإسلام دين السماحة والوسطية»، والتي ألقاها مجموعة من المتخصصين والأكاديميين بمدينة المرج.

وقال الناطق باسم المنظمة، حمدي النحيلي، لـ «بوابة الوسط» إن هدف المنظمة ترسيخ مبدأ المشاركة المجتمعية في التخطيط، وتثقيف أفراد المجتمع بحقوقهم وواجباتهم فيما يتعلق بالعمليات التخطيطية بجميع مراحلها ومستوياتها، والمساهمة في طرح البدائل ومناقشتها، وتفعيل دور الشباب في تنفيذ مشاريع التنمية وتشجيعهم على إقامة المشاريع التنموية الصغيرة الهادفة، عن طريق تنفيذ برامج تأهيلية وتدريبية.

وأضاف النحيلي أنه من أهداف المحاضرات نشر الوعي وتثقيف الشباب، «لأننا في أصعب مراحل البناء، وقد استفدنا كثيرًا من الأخطاء في السابق، ويجب ألا تتكرر لخطورة المرحلة أكثر من المراحل التي سبقتها».

وأشار إلى وجود مفاهيم دينية وثقافية خاطئة، تحاول المنظمة بالتعاون مع من يشهد لهم بالخبرة والكفاءة تصحيحها لتقديم الأفضل لصالح الوطن.