تجدد الاشتباكات في محيط قاعدة براك رغم أسر بن نايل

تجدَّدت الاشتباكات، صباح اليوم الثلاثاء، بين قوات «اللواء 241 مشاة» التابعة للعقيد محمد بن نايل والقوة الثالثة، في محيط قاعدة براك الجوِّية.

وأكد مصدرٌ من منطقة قيرة لـ«بوابة الوسط»، أنَّ الطرفين يتبادلان القصف بقذائف الهاون.

وأضاف المصدر أنَّ قوات بن نايل متمركزة داخل بلدة قيرة، بينما تتمركز القوة الثالثة عند محيط قاعدة براك الجوِّية قرب عمارات طريق طرابلس.

وكانت القوة الثالثة أكدت، يوم أمس الاثنين، نبأ إلقاء القبض على بن نايل، أثناء الاشتباكات يوم الجمعة الماضي.

وطالب عبدالسلام أبوحليقة، أحد أعيان قبيلة المقارحة، وأعيان الشاطئ أهل الجنوب بالتحرُّك الفوري لوقف نزيف الدم في المنطقة.

وأضاف في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» أنَّ القوة الثالثة تقوم بتحشيد قوات كبيرة من أجل الهجوم على المنطقة، وطالب الأطراف المتقاتلة بتحكيم العقل والحكمة، مختتمًا بدعوة المسؤولين عن القوة الثالثة و«اللواء 241 مشاة» إلى سحب قواتهما من منطقة وادي الشاطئ.