«تجمع نساء الجنوب» يُطالب بـ«دسترة» المجلس الأعلى للمرأة

طالب حراك «تجمع نساء الجنوب»، الهيئة التأسيسيّة لصياغة مشروع الدستور (لجنة الستين) بـ«دسترة» المجلس الأعلى للمرأة في الدستور الليبي الجديد الذي تعكف على إعداده الهيئة.

جاء ذلك في بيان أصدره التجمع خلال وقفة نظّمها، ظهر اليوم الخميس، في مدينة سبها، اعتبر خلاله «المجلس ضمانا لحقوق المرأة مثل الرجل، كونها جزءًا فعالاً في المجتمع».

وذكر البيان أنَّ المجلس الأعلى للمرأة سيضمن «حق المرأة في التعليم والصحة والعمل حسب قدراتها واستطاعتها»، وأشار إلى أنَّ هذه الحقوق «قد أعطاها الإسلام للمرأة».

وحملت الناشطات المشاركات في الوقفة لافتات تطالب بدسترة المجلس الأعلى للمرأة في الدستور الليبي الجديد، ولافتات أخرى دعت إلى مساواة المرأة بالرجل في الحقوق والواجبات.

وتنقّل حراك تجمع نساء الجنوب خلال التظاهرة إلى عدة أماكن تتواجد فيها النساء في مدينة سبها، من أجل حشد الدعم لدسترة المجلس.

وتأتي تظاهرة حراك تجمع نساء الجنوب متّسقةً مع خطوات مماثلة دعا لها عدد من الناشطات في بنغازي وطرابلس ومدن أخرى؛ للضغط على الهيئة التأسيسية لدسترة المجلس الأعلى للمرأة ضمن الدستور الليبي الجديد.

المزيد من بوابة الوسط