النائب أبوبكر سعيد يكشف تفاصيل إطلاق شقيقيه

كشف عضو مجلس النواب عن مدينة ترهونة، أبوبكر سعيد، تفاصيل إطلاق سراح شقيقيه طيار نقل جوي عمران أحمد سعيد، ورجل الأعمال الصديق أحمد سعيد، اللذين خُطفا في 24 مارس الماضي من منطقة صلاح الدين بالعاصمة طرابلس.

وقال سعيد لـ«بوابة الوسط»، الخميس، إنّه تمكَّن من معرفة مكان احتجاز شقيقيه بمعاونة مجهودات أصدقاء ووسطاء مختلفين، مشيرًا إلى أنه أثناء عملية الخطف جرى «تدمير بعض ممتلكاتهما والسيارات الخاصة بهما ونقلهما إلى مدينة ترهونة».

وأضاف سعيد أنه تم معرفة الشخص المسؤول عن خطفهما، وجرى الاتصال به عبر «الوسيط» الذي أكد وجودهما لدى الكتيبة (لم يسمها)، مبينًا أنه بعد تدخلهم جرى إطلاق سراحيهما.

وذكر عضو مجلس النواب أنَّ تدخل «الأمم المتحدة وبعض الدول ومؤسسات المجتمع المدني والحكماء والقبائل وبعض الأصدقاء» كان له دور كبير في حل تلك المشكلة وعودة شقيقيه سالمين.

وأوضح سعيد أنَّ «الاعتقال تم على أسباب سياسيّة، أهمها أنه عضو لمجلس النواب وعنده موقف واضح مؤيِّد للشرعية وداعم للسلام والاستقرار وتوحيد البلاد».

وأفرج عن شقيقي النائب أبوبكر سعيد مساء اليوم الخميس بعد اختطافيهما الأسبوع الماضي من منزلهما بمنطقة صلاح الدين بطرابلس، وذكرت مصادر أنّ الشقيقين في طريقهما إلى مدينة طرابلس وهما بحالة جيدة.

المزيد من بوابة الوسط