إصابة النايلي أثناء تفكيك لغم بمعسكر «الصاعقة 21»

أُصيب القائد الميداني والرئيس عُرفاء التابع للقوات الخاصة «الصاعقة 21» سالم النايلي الشهير بـ«عفاريت»، صباح الثلاثاء، أثناء تمشيط وتفكيك الألغام والمتفجرات، بمحور بوعطني في مدينة بنغازي.

وقال مصدر عسكري رفيع المستوى بالقوات الخاصة «الصاعقة»، اليوم الثلاثاء، لـ«بوابة الوسط»، إنَّ إصابة النايلي طفيفة، وتلقّى العلاج وعاد إلى ميادين القتال على الفور بمحور بوعطني.

وأوضح المصدر أنَّ عناصر القوات الخاصة «الصاعقة» قامت بتفكيك وإبطال 87 لغمًا، أثناء عمليات التمشيط بمحور بوعطني.

وأشار إلى أنَّ مفرزة تابعة للهندسة العسكرية تقوم بعمليات تفكيك وإبطال العديد من المتفجرات والعبوات الناسفة، التي زُرعت لعرقلة تقدم قوات الجيش الليبي.

يُذكر أنَّ القوات الخاصة أطلقت عملية عسكرية أُطلق عليها اسم «السيل الهادر»، بالتعاون مع مقاتلات حربية وطيران السرب العمودي، وتمت السيطرة على معسكر «الصاعقة 21» و«الدفاع الجوي» و«مصنع الألبان» و«السليني»، ولا تزال العمليات العسكرية مستمرة بهذا المحور.

يُذكر أنَّ إصابة النايلي لم تكن الأولى، حيث سبق أن أُصيب في رجله خلال الأيام الماضية، وعاد إلى المحور قبل اكتمال فترة العلاج.