بدء امتحانات الشهادة الإعدادية بالمدرسة الليبية في أميركا الشمالية

بدأت المدرسة الليبية في أميركا الشمالية، السبت، إجراء امتحانات الفترة الثانية لطلبة الشهادة الإعدادية المسجَّلين بها في كل من دول كندا والمكسيك والولايات المتحدة الأميركية.

وقال مدير المدرسة الدكتور أكرم الشامس، في تصريح خاص إلى «بوابة الوسط»، إنَّ الطلبة خاضوا امتحاني مادتي التربية الإسلامية والحاسوب السبت وامتحان النحو والصرف يوم الأحد، ويجري جزء منهم الامتحانات في مقر المدرسة بفي مدينة دنفر بولاية كولورادو الأميركية، بينما يجري بقية الطلبة في كندا والمكسيك الامتحانات عبر الإنترنت من خلال موقع الامتحانات الخاص بالمدرسة في نفس التوقيت.

وتابع الشامس أنَّ الامتحانات تسير بشكل سلسل ومنتظم حتى الآن، نظرًا لتعود الطلبة على التعامل مع موقع الامتحانات الذي يمتحنون عليه من خلال كلمة مرور تُمنح لهم ليباشروا إجابة الأسئلة التي صمِّمت وعُرضت بطريقة تمنع أية محاولات للغش، ومن ثم يُجرى تقييم إجاباتهم من قبل الأساتذة بطرق متنوعة وترسل النتائج إلكترونيًّا لكل طالب.

الشامس ذكر أيضًا أنَّ أسئلة الامتحانات جرى إعدادها طبق المعايير المعتمَدة من قبل وزارة التعليم لشهادة المرحلة الإعدادية في ليبيا، كما أُعد طبقًا لنفس المعايير جدول الامتحانات الذي يشمل عشر مواد دراسية تستمر الاختبارات فيها حتى الخامس من أبريل المقبل.

وتتبع المدرسة الليبية، التي تأسَّست عام 2007، وزارة التعليم في ليبيا، وتقدِّم خدماتها للطلبة الليبيين في الخارج من الصف الأول حتى الشهادة الثانوية في كل من كندا والمكسيك، إضافة إلى الولايات المتحدة الأميركية.

المزيد من بوابة الوسط