بعيو: قابلنا أعضاء من الكونغرس ومسؤولين بالإدارة الأميركية

اختتم وفد مجلس النواب، الزيارة الرسمية الأولى له بالعاصمة الأميركية (واشنطن).

وقالت عضوة مجلس النواب عن مدينة بنغازي، ونائبة رئيس لجنة شؤون المرأة والطفل آمال بعيو، اليوم الاثنين، إنَّ وفد مجلس النواب، المكوَّن من رئيس لجنة شؤون المرآة والطفل وعضو عن لجنة التعليم، سلطنة المسماري، وعضوة لجنة الخارجية والصحة ونائبة مقرِّر مجلس النواب السيدة صباح جُمعة، ونائب رئيس الديوان والمُستشار السياسي رسمي محمد بالروين، قد التقى أعضاء من الكونغرس الأميركي وبعض المسؤولين بالإدارة الأميركية والمُؤثرين في الرأي العام.

وأكدت بعيو لـ«بوابة الوسط»، أنَّ هذه الزيارة شملت العديد من الملفات السياسية والاجتماعية، وأنهم طالبوا بدعم الشرعية فعليًّا، وتقديم الدعم إلى المؤسسة العسكرية والأمنية في ليبيا، ووضحنا لهم بعض الأمور ووُجِّهت لنا بعض التساؤلات من قبلهم.

وأضافت قائلة إنَّ الوفد كان من المفترض أن يتواجد منذ يوم 10 مارس إلى يوم 20 مارس ولكن، بعض الإجراءات عرقلت وأخَّرت الموعد، مؤكدة أنَّ القائم بالأعمال في السفارة الليبية بواشنطن، السيدة وفاء بوقعيقيص، كانت قد نسَّقت لهم الاجتماعات الإجراءات.

وأوضحت بعيو، أنَّ الوفد التقى في نيويورك مساعد نائب الأمين العام والمدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة ‫للمرأة‬ لمناقشة أوضاع الإنسانية التي تعانيها الفئة الضعيفة في ليبيا «المرأة والطفل».

كما التقى الوفد منسق العلاقات الليبية - الأميركية في وزارة الخارجية ومساعد وزير الخارجية الأميركية لملف الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل جوناثان واينر‬، وعددًا من الشخصيات الأكاديمية والفكرية العاملة في مراكز بحثية.

وزار الوفد معهد الدراسات الشرق أوسطية والمعهد الأميركي للسلام ومعهد ‫‏استمسن‬ المعني بقضايا المرأة وحقوق الإنسان ‫بواشنطن‬.

وأفادت بأنَّ الوفد ناقش الغياب الكامل من قبل الأمم المتحدة في الدعم والخدمات الإنسانية والمنظمات الدولية الأخرى، في مدينة بنغازي وورشفانة، وبقية مناطق النزاع المسلح، والنازحين والمهجَّرين.

وقالت إنّه سيكون هناك اجتماعٌ مع السفارة الليبية لدى الولايات المتحدة، بخصوص مشاكل تتعلق بالسفارة والطلبة الدراسين وأمور أخرى.

المزيد من بوابة الوسط