الزوي: تمشيط «مُعسكر 21» ومصنع الألبان والسليني

قال الناطق باسم القوات الخاصة «الصاعقة»، العقيد ميلود الزوي، اليوم السبت، إن القوات الخاصة وعناصر الجيش الليبي قاموا بتمشيط «مُعسكر 21» المُقابل للمُعكسر الرئيسي الواقع بمنطقة بوعطني، ومصنع الألبان والسليني.

وأوضح الزوي لـ«بوابة الوسط» أن المُسلحين المتواجدين بـ«مُعسكر 21» انسحبوا تحت القصف المُستمر على مدار ثلاثة أيام بالمدفعية الثقيلة، حيثُ دخلت مفارز عسكرية وتم تمشيطه بالكامل، كما قامت بمتشيط مصنع الألبان السليني.

وبيّن أن عناصر تنظيم «أنصار الشريعة» و«شورى ثوار بنغازي» انسحبت إلى حي الزهور، وأن مفارز عسكرية أخرى تقوم بتمشيط مُعسكر الدفاع الجوي. وأشار إلى أنه تم العثور على بعض السيارات تحمل أسلحة وذخائر وبعض المُؤن والمواد الغذائية الخاصة بهم والأغطية والمراتب في مواقع تمركزهم.

وبدأت القوات الخاصة «الصاعقة» عملية عسكرية أطلق عليها «السيل الهادر»، الأسبوع الماضي، مع مُقاتلات حربية وطائرات السرب العمودي التابع لسلاح الجو الليبي.

يُشار إلى أنهم قاموا بعملية نوعية أطلق عليها عملية «الشهيد» ردًا على الهجوم الانتحاري الذي استهدف تجمعًا لـ«الكتيبة 36 صاعقة»، يوم الثلاثاء الماضي، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

واستعادت قوات الجيش السيطرة على المعسكرات بعد أن كانت عناصر تنظيم «أنصار الشريعة» و«مجلس شورى ثوار بنغازي» سيطرت على عدد من المُعسكرات التابعة للجيش الليبي، أواخر شهر يوليو 2014.

المزيد من بوابة الوسط