أهالي سرت يطالبون بوقف الحرب وتشغيل المصالح الحكومية بالمدينة

نظم أهالي من مدينة سرت وقفة احتجاجية في ساحة الشهداء، مساء الجمعة، شارك بها رئيس وأعضاء مجلس الحكماء والشورى وعدد من أعيان القبائل، للمطالبة بوقف الحرب الدائرة بالمنطقة.

وقال رئيس مجلس الحكماء والشورى في سرت، الشيخ مفتاح مرزوق، في اتصال هاتفي مع «بوابة الوسط» السبت، إن المشاركين بالوقفة الاحتجاجية طالبوا بفك الحصار المفروض على المدينة، وتفعيل المصالح الحكومية المتوقفة بها منذ قرابة ستة أسابيع.

وتشهد مدينة سرت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة منذ الأسبوع الماضي، بين قوات «الكتيبة 166» ومسلحي تنظيم «داعش» المتواجدين بمنطقة السبعة والظهير غربي المدينة، وذلك في أعقاب فشل اتفاق وقف إطلاق النار لمدة 10 أيام.

وكان المجلس المحلي في كل من سرت ومصراته قد عقدا اجتماعا الإثنين الماضي بمدينة مصراته بوقف القتال لمدة 10 أيام لمنح الفرصة أمام الحوار الذي كان يجريه أعيان من سرت مع عناصر  تنظيم «داعش».