سكان حي الجديد بسبها ينددون بمقتل شرطي أثناء التحقيق معه

ندد أهالي وسكان حي الجديد بمدينة سبها بمقتل الشرطي، أحمد عبد القادر، أثناء التحقيق معه في قضية سرقة سبعة ملايين دينار من مصرف الصحاري أثناء وردية حراسته.

وجاء في بيان أصدره سكان الحي «نستنكر مقتل شهيد الواجب أحمد عبد الرحمن أثناء التحقيق معه، ومن خلال هذا البيان نطالب بالكشف عن الحقيقة، ومن هم اللصوص الذين سرقوا مصرف الصحاري، ومن قتل أحمد عبد القادر أثناء التحقيق، ومن هي الجهة المسؤولة عن ذلك، كما نطالب بتفعيل الجيش والشرطة ولا بديل عنهما».

يذكر أن الشرطي أحمد عبد القادر هو أحد أفراد وردية الحراسة لمصرف الصحاري في مدينة سبها، أثناء اقتحامه من مجموعة مسلحة مكونة من ثلاثة أشخاص، تمكنوا من سرقة سبعة ملايين دينار ليلة الثلاثاء الماضي.

وأكد مصدر أمني لـ «بوابة الوسط» أن التحقيقات مستمرة، في حادث السرقة الغامض، ولم يكشف المصدر عن أي تفاصيل أخرى عن القضية.

وكان منتسبو مصلحة أمن المرافق والمنشآت في سبها أعلنوا الإضراب عن العمل، احتجاجًا على مقتل أحمد عبد القادر.

جاء ذلك في بيان أصدره منتسبو المصلحة، أمس الأول الثلاثاء، وقال البيان إن «منتسبي المصلحة من أفراد وضباط صف وضباط وأعضاء يستنكرون بشدة الجريمة التي أدت إلى وفاة شهيد الواجب، أحمد عبد القادر، أثناء التحقيق في قضية سرقة مصرف الصحاري الاثنين الماضي».

وأكد البيان أن «منتسبي المصلحة بصدد تعليق العمل بجميع المرافق الحيوية في المدينة وانسحاب جميع أفراد الحراسة، حتى تتضح الحقيقة وتتخذ الإجراءات القانونية ضد مرتكب واقعة مقتل زميلهم».