بدء جلسة جديدة بحوار الصخيرات لمناقشة أفكار ليون

بدأت مساء اليوم جلسة جديدة من الحوار الليبي في مدينة الصخيرات المغربية، وستتمحور الجلسة حول مناقشة جميع المتحاورين مقترحات وأفكارًا تقدَّم بها المبعوث الأممي برناردينو ليون.

وحول أهم ما تتضمَّنه تلك المقترحات رفض عضو الحوار المستقل توفيق الشهيبي التعليق على بنودها قبل أنْ يعرضها ليون رسميًا داخل القاعة.

وطرحت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ست نقاط لتسريع الحوار الليبي في المغرب، تضمَّنت تشكيل حكومة وحدة وطنية، ومجلس رئاسي مكوّن من شخصيات مستقلة لا تنتمي لأي حزب، ولا ترتبط بأي مجموعة وتكون مقبولة من الأطراف ومن جميع الليبيين، وتتكوّن العضوية الأساسيّة للمجلس الرئاسي من رئيس ونائبيْه.

المزيد من بوابة الوسط